حزب فدا

فرصة لشعبنا ينبغي اغتنامها – فدا يرحب بفوز أحزاب اليسار في فرنسا وحزب العمال في بريطانيا

فرصة لشعبنا ينبغي اغتنامها – فدا يرحب بفوز أحزاب اليسار في فرنسا وحزب العمال في بريطانيا

شدد الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني “فدا” على ضرورة العمل فلسطينيا، رسميا وفصائليا وكل المستويات، مع تحالف أحزاب وقوى اليسار التي فازت في في فرنسا، وكذلك مع حزب العمال الذي فاز في بريطانيا.

وقال الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني “فدا” إن هذا الفوز الذي أحرزته قوى وأحزاب اليسار في فرنسا ومعه فوز حزب العمال البريطاني ونشكيله الحكومة البريطانية الجديدة يخلقان أجواء ايجابية وفرصة لشعبنا يجب اغتنامها.

وأضاف “فدا” أن ثمة قضايا عديدة ومشتركة ينبغي العمل عليها مع الأحزاب الفائزة في فرنسا ومع حزب العمال الذي أصبح حاكما في بريطانيا في مقدمتها ضمان التوصل إلى وقف عاجل ودائم لحرب الابادة الاسرائيلية على قطاع غزة وكذلك وقف مختلف أشكال العدوان والتصعيد الاسرائيلي في الضفة الغربية والقدس.

وأعرب “فدا” عن أمله في أن يشكل هذا التحول الذي تشهده فرنسا وبريطانيا بارقة أمل لحصول مقاربة جديدة في سياسة البلدين تجاه شعبنا وحقوقه بما في ذلك دعم عقد مؤتمر دولي للسلام يقوم على تجسيد حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وكاملة السيادة واعتراف كل من باريس ولندن بالدولة الفلسطينية.

ورحب “فدا” بتصريحات جان لوك ميلونشون زعيم “الجبهة الشعبية الجديدة” ومؤسس حزب “فرنسا الأبية” ورئيسة الكتلة النيابية للحزب ماتيلد بانو حول ضرورة اعتراف فرنسا بدولة فلسطين وأنهما سيضغطان على رئيس الوزراء الفرنسي المقبل من أجل تحقيق ذلك.

كما رحب “فدا” بإعلان رئيس الوزراء البريطاني الجديد كير ستارمر عن زيارة قريبة لوزير خارجيته ديفيد لامي إلى فلسطين لمواصلة النقاشات السياسية وتعزيز علاقات التعاون بين البلدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *